التزكيات

"كوننا نملك مطعمًا ومطبخًا يُعرفان بالذوق المتميز؛ فإن هذا الجهاز كان مصدر سعادة بالنسبة لنا."

بصفتنا مُلاك المطعم الفرنسي "لو فال دو لوار"، فقد اقتنينا جهاز كاميليان 8 لأكثر من ثلاث سنوات. إننا نضعه في منتصف المطعم ونقدم مياهه على طاولات الزبائن في قوارير زجاجية. حتى يومنا هذا، فقد حظينا بكثير من الزبائن الذين أبدوا ملاحظاتهم عن قدرة مياهنا على الإنعاش وروعة مذاقها. وكوننا نملك مطعمًا ومطبخًا يُعرفان بالذوق المتميز؛ فإن هذا الجهاز كان مصدر سعادة بالنسبة لنا؛ حيث تُكمل المياه التي نحصل عليها من وحدات درينكابل أير خيارات قائمة الطعام. ونحن نوصي المطاعم الأخرى بشدة بأن تقدم هذه المياه لزبائنها.

نادين وفابريس لوران مُلاك مطعم لو فال دو لوار في ديرفيلد بيتش، فلوريدا

“لقد فاق جهاز كاميليان 60 من درينكابل أير توقعاتنا، ونحن نتطلع إلى الحصول على وحدات إضافية مع توسع أعمالنا. ”

هذه إضافة أخرى حول استخدامنا في شركة ناتشورال ألجي برودكشن إل إل سي لجهاز كاميليان 60 في تربية الطحالب بمنشأتنا الواقعة في لويزيانا.
كما تعلمون من النقاشات السابقة، فإن شركة ناتشورال ألجي برودكشن كانت مهتمة بتربية الطحالب باستخدام مياه تقلل من احتمالية تلوث الطحالب الموجودة بأحواض التربية إلى أقصى درجة ممكنة؛ حيث يؤدي هذا التلوث في الأحواض إلى إبادة أو موت كامل ما يوجد بها من مخزون الطحالب، وهو ما يتسبب في خسارة كبيرة في الوقت والمنتج.
لقد فاق جهاز كاميليان 60 من درينكابل أير توقعاتنا، ونحن نتطلع إلى الحصول على وحدات إضافية مع توسع أعمالنا.

كارل سيمون مشرف الإنتاج

“أعطت فنجان القهوة المعتاد مذاقًا رفيعًا”

شعرت بالسعادة الغامرة حين وصل جهاز درينكابل أير كاميليان 8 إلى منزلي بعد أن اشتريته لأتمكن أنا وأسرتي من البدء في التمتع بمخزون لا ينضب من مياه الشرب النقية. وحين شربنا أول كوب ماء من الجهاز وجدناه مُستطابًا بشكل لا يصدق. كان طعمه حلوًا وروى عطشي تمامًا. كان من السهل ملاحظة ارتفاع جودة المياه المنتجة عن طريق كاميليان 8، وكان مستوى الراحة الذي يوفره الجهاز رائعًا. كما أن فكرة بناء خزان التخزين بداخل الجهاز فكرة رائعة ولا تستدعي عمل وصلات سباكة خارجية. والخاصية الإضافية المتمثلة في إمكانية تحريك الجهاز من غرفة إلى أخرى تجعله بارعًا وبسيطًا للغاية. أما المفاجأة فكانت "المذاق الشهي الذي أضفاه على الطعام المطهو من مياهه." لقد اعطي فنجان القهوة المعتاد مذاقًا رفيعًا. كما يتضمن مزايا أخرى إمكانية ضبط درجة حرارة مكيف الهواء على درجات حرارة اقل؛ نظرًا لأن الجهاز يعمل كمزيل للرطوبة ومنقٍّ للهواء.
لقد مضى بعض الوقت منذ تجربتنا الأولى تلك مع الجهاز وما زال يعمل بشكل لا تشوبه شائبة. إننا نحظى بمخزون لا ينضب من المياه الأنقى والأفضل مذاقًا، وأنا وأسرتي نحب هذا المنتج ونرشحه لأي شخص يتطلع إلى التمتع بمياه عذبة المذاق دون التعرض لكل المشاكل المصاحبة للمياه المعبأة في زجاجات.

ستيفاني بيكر ديلاند، فلوريدا

"إن هذا الجهاز ليس مريحًا فحسب، ولكن طعم مياهه رائع أيضًا. نعم! يمكنني أن أستشعر الفرق!"

لقد دأبنا على استخدام جهاز مياه درينكابل أير الخاص بنا لما يقرب من عام كامل. قبل شراءنا هذا الجهاز، كان عليَّ الذهاب إلى السوق مرة واحدة في الأسبوع على الأقل لملء وعاء حجمه 5 جالون ووعاء 2.5 جالون من المياه المُنتجة بالتناضح العكسي وكنت دائمًا ما أسأل نفسي عما إذا كانت ماكينة المياه تخضع للصيانة بصفة دورية! إن هذا الجهاز ليس مريحًا فحسب، ولكن طعم مياهه رائع أيضًا. نعم! يمكنني أن أستشعر الفرق! لقد قام عديد من أصدقائي، فضلًا عن صديقين طبيبين، باختبار درجة حموضة المياه ونسبة نقاءها وجاءت النتائج كمفاجأة سارة بالنسبة لهم. إنني متيقظ جدًّا لكل ما يدخل جسدي وأفضل أن أحصل على المياه من الهواء بدلًا من الأرض أو المحيطات والمصادر الاخري. كما إنني أعرف أن هذا الجهاز يخضع للصيانة الدورية للتأكد من النقاوة. لقد رشحت بشدة، وسأظل أرشح، هذا الجهاز للجميع. شكرًا درينكابل إير!!!

باتريشيا بوكا، راتون، فلوريدا

“لم يعد علينا أن نقلق أين سنحتفظ بالقوارير الـ 5 جالون”

اقتنينا جهاز كاميليان 8 الخاص بنا منذ عام 2012 وجميع الموظفين يحبونه. طعم المياه رائع والجهاز مريح للغاية. لم يعد علينا أن نقلق أين سنحتفظ بالقوارير الـ 5 جالون، ولم يحدث أبدًا أن توجه أحدنا إلى الجهاز ليجده فارغًا بسبب أن آخر شخص حصل على المياه من الجهاز قد أفرغه حتى آخر قطرة ثم مضى إلى حال سبيله دون استبدال القارورة. إنني أرشح هذا الجهاز لأي مكتب يستخدم المياه المعبأة في زجاجات.

ديفيد زوكرمان بروارد بولت

كموزع لخط إنتاج درينكابل إير، أود أن أدلي بالشهادة التالية

لقد كنت موزعًا لخط إنتاج درينكابل أير منذ استلمت أول شحنة من المنتجات في يونيو 2012 وقمت بشراء وحدات من جهاز كاميليان 8 وجهاز كاميليان 60 لعملائي في بنما. وقد استخدمت أنا شخصيًّا جهاز كاميليان 8 في منزلي الخاص وكانت النتيجة ممتازة. إنه يُنتج جميع المياه التي نحتاجها (ويتجاوز سقف الإنتاج الذي تعهدت به درينكابل إير). كما إن مياهه نقية وعذبة المذاق. كذلك فقد وضعنا جهاز كاميليان 60 بمنجم ناءٍ في بنما يُدعى منجم سيرو كويما للذهب والنحاس، وهو منجم لا تتوافر به مياه صالحة للشرب بسبب صلابة سطح الماء الجوفية (ارتفاع نسبة كربونات الكالسيوم). وقبل وضع الجهاز في الموقع، كان على إدارة المنجم أن ترسل عمالًا إلى المدينة (التي تبعد أكثر من 25 كيلو مترًا) لشراء المياه. لكن مع تركيب الكاميليان 60 منذ أكثر من 18 شهرًا، تم تشغيل الجهاز لمدة 7 أيام في الأسبوع ولم يُعانِ المنجم من أي توقف عن العمل. ومع الزيادة التي يشهدها عدد العمال سيقوم المنجم بشراء وحدات إضافية لسد الاحتياجات.
وبصفتي موزعًا يمكنني أن أقول إن شركة درينكابل أير تفي بما وعدت به من طرح منتجات جديدة ومثيرة والاستمرار في تحسين أجهزتها وزيادة كفاءتها. كما إن مما يثلج الصدر بشكل بالغ أن نرى الشركة تأخذ تعليقات الموزعين بعين الاعتبار وتقوم بالتحسينات، فضلًا عن توفيرها دعم وخدمة العملاء.

خوليو بينيديتي موزع درينكابل أير في بنما